البريد الإلكتروني:

12 كلمة وكلمة حول أمان المواقع الاجتماعية

12  كلمة وكلمة حول أمان المواقع الاجتماعية

أضحت المواقع الاجتماعية مثل Facebook , Twitter  وغيرهما العديد والعديد من المواقع الاجتماعية أضحت أهم النشاطات التي يتابعها مستخدم الانترنت , وبغض النظر عن مستوى المستخدم العلمي أو نوع الاهتمام الذي يشد المستخدم إلى الانترنت إلا أن هذه المواقع الاجتماعية باتت تشكل ركناً أساسياً من عمله على الانترنت ,

على الهامش : هذه المواقع تسمى أحياناً " مواقع اجتماعية " وتسمى " مواقع التواصل الاجتماعي " وتسمى أحياناً أخرى " الشبكات الاجتماعية " , بغض النظر عن الاسم فيها خدمات متشابهة بين هذه المواقع مع وجود اختلافات بسيطة .

ولعل الخطر الأساس من هذه المواقع الاجتماعية هو تعدد النشاطات التي يمكن القيام بها داخل الموقع مثل مشاركة الصور ومشاركة المعلومات ومشاركة الملفات ومشاركة الروابط , عدا عن المعلومات الشخصية وعن الاهتمامات والنشاطات الاجتماعية , باختصار مشاركة كل شيء أو أن تنقل حياتك إلى الانترنت .

هذا برأيي وما أثبتته تجارب البشر هو خطر بحد ذاته .

في هذا المقال سنتعرف على بعض الخطوات الأساسية التي يجب مراعاتها عند العمل مع المواقع الاجتماعية للحفاظ على أعلى مستوى أمان ممكن

1.      انتبه إلى الروابط التي تنقر عليها

لعل من أبرز الأخطار التي قد تصيب مستخدمي المواقع الاجتماعية هي برامج التجسس أو الملفات الضارة بشكل عام , وهذه الأخطار عادة تأتي من خلال روابط يتشاركها الناس فيما بينهم , هذه الروابط قد تكون روابط دعائية لمنتج ما أو روابط لألعاب مثلاً وغيرها من الروابط , وغالباً تكون روابط لمواقع خارج الموقع الاجتماعي نفسه ,

هذه الروابط عند النقر عليها قد يظهر لنا المطلوب وهو لعبة مثلاً أو ملف دعائي كما تحوي في برمجتها ملف تنفيذي ضار ينفذ دون أن يشعر المستخدم .

ملاحظة : إن المواقع المؤذية أخلاقياً وما يندرج تحتها وما يشابهها هي بوتقة يتجمع فيها عادة الآلاف من هذه الملفات الضارة .

وللحماية من هذه الروابط أول ما ننصح به هو التأكد من تابعية الرابط أي أنه لأي موقع يتبع ...  فإن كان الموقع معروفاً فلا بأس وإن كان الموقع غير معروف تأكد من الشخص المرسل أو الذي شاركه من سلامة الرابط وتأكد من عدم تحميل أي ملف من هذه المواقع وتأكد أن برنامج الحماية يعمل بكامل وظائفه .

أيضاً من الحلول الجديدة للحماية من هذه الأخطار هي أداة – تطبيق – أنتجتها Bitdefender  وما زالت بإصدار تجريبي تتعامل مع الموقع العالمي الأكثر شهرة Facebook  حصراً ,هذه الأداة تقوم بتفحص الروابط عند النقر عليها , للمزيد من المعلومات حول هذا التطبيق ولتفعيلها مباشرة على حسابك على Facebook  راجع هذا الرابط .

2.      انتبه لما تنشره عن نفسك

أحد الطرق التي يستخدمها المحتالون للدخول إلى بريدك الالكتروني هو النقر على الرابط " نسيت كلمة المرور " على صفحة مخدم البريد الالكتروني .

كما نعلم فإنه عند إنشاء أي حساب على مخدم بريد الكتروني مثل Hotmail  أو غيره فإنه يطالب بوضع بعض المعلومات مثل اسم المدرسة الأولى في حياتك أو غيرها من المعلومات التي تساعد على التعرف على شخصيتك في حال نسيت كلمة المرور فإن هذه المعلومات سيستخدمها مخدم البريد الالكتروني للتعرف عليك وإعطاءك كلمة مرور جديدة لحسابك ,

انتبه لما تنشره على المواقع الاجتماعية عن شخصيتك فقد يستطيع أحد المحتالين أن يستفيد من هذه المعلومات ليتمكن من الدخول إلى بريدك الالكتروني ,

لذا حاذر ان تنشر معلومات في حسابك على المواقع الاجتماعية  قد تكون حساسة لك وأنت لا تدري .

3.      تأكد من الرسائل التي تأتي إليك أنها من المصدر الأصلي

يمكن للمحتالين إرسال رسائل الكترونية أو مشاركة ملفات أو روابط وتصل إليك على أنها من صديق لك وتقوم أنت بكل ثقة بفتح هذه الرسالة أو الرابط ... بينما هي تحوي برمجيات مؤذية ,

الطريقة الأفضل للحماية من هذه الاحتيالات هي التأكد بشكل مباشر من الشخص المرسل أنه هو الذي قام بإرسال الرسالة الفلانية أو الرابط الفلاني , أيضاً هناك ملامح عامة لهذه الرسائل المؤذية مثل الكتابة بلغة أو لهجة غير متداولة بين الاشخاص مثل الكتابة بالفصحى بينما المتعارف عليه بينك وبين الشخص الآخر الكتابة بالعامية أو بالعكس ومن الملامح أيضاً هو وجود عنوان البريد الالكتروني الخاص بك بالمكان الذي يفترض أن يكون اسمك فيه , أيضاً من الملامح صيغة الرسالة تكون دعائية جداً لمنتج أو للموقع الذي يدعوك لزيارته .

ملاحظة : تندرج تحت هذه الأخطار الرسائل التي تصلنا على أنها دعوة من أصدقائنا للانضمام إلى موقع اجتماعي معين !

4.      لا تسمح للموقع الاجتماعي الذي اشتركت فيه أن يدخل إلى بريدك الالكتروني

عند تسجيلك في أي موقع اجتماعي يطالبك بإدخال عنوان بريدك الالكتروني وكلمة المرور الخاصة بهذا العنوان , وهذه آلية يستخدمها الموقع الاجتماعي للحصول على عناوين أصدقائك أو من تعرفهم لكي يرسل لهم دعوة للانضمام إلى هذا الموقع أو ليعرفك على حساباتهم إن كانوا قد سجلوا في الأصل في هذا الموقع ,

إياك أن توافق على إعطاء الموقع الاجتماعي كلمة المرور الخاصة ببريدك الالكتروني , فالبريد الالكتروني يعد شخصياً جداً ولا ينبغي لأي أحد أن يعرف كلمة المرور الخاصة بهذا الحساب , أيضاً قد يستطيع المحتالون الحصول على كلمات المرور هذه من الموقع وتخيل ماذا سيحصل حينها , ونقرأ بين الحين والآخر عن اختراق من هذا النوع تتعرض له المواقع الاجتماعية الكبرى ونتج عن هذه الاختراقات أضرار عدة ومنها ما هو على مستوى شركات .

5.      اكتب عنوان الموقع الاجتماعي المسجل فيه يدوياً في المتصفح أو احفظه في قائمة المواقع المفضلة لديك

هذه نقطة آخذة بالانتشار أيضاً , بعد الانتشار الهائل للمواقع الاجتماعية خلال السنوات الثلاث الماضية ظهر عدة مواقع وهمية تحوي برمجيات مؤذية أو ملفات ضارة تحمل اسماً شبيهاً باسم المواقع العالمية , مثلاً قد يرسل لك صديقك رابطاً لحساب على موقع اجتماعي أو لنشاط معين وانت تقوم بكل عفوية بالنقر على الرابط لتفاجأ أن الموقع مختلف بعض الشيء عما تعهده , دقق في الرابط تجد أن اسم الموقع الاجتماعي فيه اختلاف بسيط , مثلاً بدل Facebook  تجده Facebok  وبدل Twitter  تجده Twittter  , حتى ان بعض هذه المواقع الوهمية لديها تصميم صفحة رئيسية شبيه جداً بالموقع الحقيقي .

لذلك الأفضل أن تقوم بكتابة اسم الموقع بشكل يدوي عندما تريد العمل عليه أو احفظه في قائمة المواقع المفضلة لديك .

6.      استفد من حق أنه يمكنك الموافقة أو التأكيد على طلبات الصداقة الواردة إليك

لا توافق على أي طلب صداقة يأتيك , تأكد من أن الطلب من شخص تعرفه وتثق فيه أن يشاركك ما تقوم بمشاركته على حسابك على المواقع الاجتماعية .

7.      اختر الموقع الاجتماعي المناسب لك

بعض المواقع الاجتماعية يقدم ميزات لا يقدمها الآخر وبعضها يقدم لك خصوصية كاملة وبعضها يقدم خصوصية محدودة , بعضها يستخدم عادة لاستخدامات معينة وبعضها مفتوح التوجه ,

وابتعد بعداً كلياً عن المواقع الاجتماعية الغير معروفة وحاول أن تسجل في المواقع الاجتماعية العالمية المعروفة .

8.      كل ما ستنشره سيبقى موجوداً

تأكد أن الصور والمعلومات و الملفات و الروابط التي تنشرها على حسابك على المواقع الاجتماعية سيبقى دائماً حتى ولو قمت بحذف الحساب من على الموقع الاجتماعي , فتأكد أن ما تنشره تريد أن تنشره فعلاً وليس لديك أي مشكلة في نشره .

9.      انتبه إلى ما تنشر ولمن تنشر

النقطة الأهم ولأننا من مجتمع له خصوصياته فإن التخوف الذي نخاف منه هو على خصوصياتنا مثل الصور والملفات ومقاطع الفيديو وعناوين البريد الالكتروني , و نشر هذه المعلومات هي الفكرة التي تعتمد عليها المواقع الاجتماعية ! ,

طبقاً لهذه المعادلة ... فإنه يجب علينا الاستفادة من إمكانية نشر المعلومات للأصدقاء المطلعين على الحساب أو عدم نشرها أو تحديد الأشخاص الذين يستطيعون الاطلاع عليها , وجميع المواقع الاجتماعية بدون استثناء تسمح بهذه النقطة بشكل أكيد .

10.  تأكد من الإضافات التي يتيحها الموقع الاجتماعي على موقعك

هناك بعض المواقع الاجتماعية من تتيح إضافة أدوات على موقعك الشخصي , تأكد من هذه الإضافات حيث يمكن للمحتالين أن يستفيدوا من هذه الإضافات ويعتبرونها ثغرة يمكن الاختراق من خلالها .

11.  فكر مرتين قبل نشر عملك على المواقع الاجتماعية

تقع العديد من المؤسسات في فخ أن تنشر أعمالها على المواقع الاجتماعية دون مراعاة النقاط التي ذكرناها سابقاً ... مع العلم أنني أرى وبشدة فوائد تسويقية جمة يمكن أن تحصلها المؤسسات التي يمكنها الاستفادة من المواقع الاجتماعية ,

نقطة أخرى حول المؤسسات وهي أن بعض الموظفين يقومون بإنشاء حسابات خاصة لهم على المواقع الاجتماعية ويستخدمونها في بعض الأعمال أو أنهم يقومون بالتسجيل بواسطة البريد الالكتروني المخصص للعمل مما قد يكون ثغرة بالنسبة لنظام العمل أو لنظام الشركة ككل أو حتى ثغرة للوصول إلى المعلومات الخاصة بالعمل فهنا يجب الانتباه جيداً لهذه النقطة .

12.  حدث أطفالك عن المواقع الاجتماعية

حتماً المواقع الاجتماعية هي المستقبل المقروء الذي تسير إليه حالياً جميع خدمات الانترنت , فنحن نجد حالياً أن المواقع الاجتماعية تجمع خدمات الانترنت في بوتقة واحدة  ويتجه مطورو هذه الخدمات إلى دمجها مع المواقع الاجتماعية , لذا من المنطقي جداً أن نحدث اطفالنا عن المواقع الاجتماعية وعن المخاطر التي يمكن أن تأتينا من المواقع الاجتماعية , وحاول أن تراقب تحركهم على الانترنت بشكل عام .

 

كلمة أخيرة

نتيجة لما نشهد ونسمع عن المواقع الاجتماعية ونتيجة للخبرات التي نعايشها كل يوم بحكم عملنا خلصتُ إلى نتيجة تقول

" تأكد من أن الذي تنشره على المواقع الاجتماعية متاح للأطراف الذين تسمح لهم الاطلاع عليها و بعض الأطراف الأخرى التي لا نعرفها مثل إدارة الموقع الاجتماعي نفسه " .

ومن يتابع أخبار المواقع الاجتماعية يعرف أنه لا يمر شهر وربما أقل ليظهر أحد المحتالين الذين استطاعوا اختراق المواقع الاجتماعية ونشروا معلومات منها , لذا تأكد من الذي تقوم بنشره وما تقوم بتلقيه من المواقع الاجتماعية .

 

مهند السيد – الشركة الهندسية للحواسب – إدارة التدريب والتطوير

 

تاريخ الإنشاء : 12/21/2010  

طباعة إرسال إلى صديق أدخل تعليقك
مقالات علمية
من صفحتنا على فيسبوك
من صفحتنا على فيسبوك