البريد الإلكتروني:

لماذا معالجات AMD ؟

من يتابع أخبار وتقارير تجهيزات الحواسب بشكل دائم ... يلاحظ  انتشاراً واسعاً ملحوظاً لمعالجات ورقاقات ومعالجات بطاقات الإظهار AMD  بمختلف تصنيفاتها , بل ويلاحظ انتشار وازدياد عدد الشركات المصنعة المنتجة فقط لمنتجات AMD  من بطاقات إظهار ولوحات أم ...
طبعاً لم يأتي هذا النجاح عن طريق المصادفة ... ومن المؤكد أنه هناك من عوامل القوة في هذه المنتجات مما يجعلها تلقى هذا القبول العالمي .
سنستعرض في هذا المقال أهم النقاط في معالجات AMD  التي تجعلها المعالجات الأكثر شعبية


توافقية المعالجات مع مختلف اللوحات ...
أحد أهم المزايا لتي تتمتع بها معالجات AMD  في الأجيال الثلاثة الأحدث AM2 , AM2+ & AM3  أن المعالج الأحدث يمكن تركيبه على لوحة قديمة متوافقة مع الأجيال الثلاثة المذكورة ... وبذلك لن تضطر عند تحديث حاسبك إلى استبدال اللوحة القديمة بلوحة جديدة , طبعاً هناك قاعدة توافقية فمعالجات AM3  يمكن تركيبها على لوحات تعمل بالمقبس AM2  أو AM2+  بنما معالجات AM2 , AM2+  لا يمكن تركيبها على لوحات تعمل بالمقبس AM3  . 
هذه النقطة مهمة جداً .. حيث في كثير من الأحيان يحتاج أصحاب الحواسب التي بحاجة إلى تطوير ... يحتاجون فقط إلى تطوير المعالجات ... لدى AMD  هذا ممكن ولا مشاكل بينما لدى باقي الشركات فهذا غير ممكن نتيجة لاختلاف المقبس  .
 

 


 

 

الناقل Hyper Transport

 
إن من النقاط الهامة التي تميزت بها معالجات AMD  هي دمج متحكم الذواكر ضمن المعالج وذلك لتحقيق زمن تأخير أقل أثناء التخاطب مع الذواكر ... وبالتالي زيادة أداء الحاسب بشكل ملحوظ وخاصة على التطبيقات التي تحتاج إلى كم ذواكر عالي ... هذه الخطوة فتحت المجال لإنشاء ناقل عالي بين المعالج والرقاقة وذلك لفسح المجال أمام زيادة التخاطب بين بطاقة الإظهار و المعالج عن طريق الرقاقة ... هذا الناقل يسمى Hyper Transport  وله عدة مستويات تختلف فيما بينها بالتردد "" أي سرعة التخاطب "" تختلف باختلاف حداثة المعالج ... فالمعالجات الحديثة بشكل عام تعمل بناقل من المستوى 3.1  يصل التردد فيه إلى 3.2GHz  ليستطيع تحقيق ناقلية تصل إلى  51.2  غيغا بايت في الثانية .

 

 


فإذاً الناقل Hyper Transport  بشكل عام أعطى زيادة في الأداء بشكل ملحوظ .
لتحقيق الأداء الأعلى يجب ان يدعم المعالج والرقاقة نفس إصدار الناقل

 

 

  رفع السوية بدون حدود

 نظراً لمتطلبات العديد من مستخدمي الحواسب الاحترافيين ... ونظراً لوجود تطبيقات " كالألعاب مثلاً " تحتاج إلى المزيد من قدرة المعالجة .. كان لا بد من إيجاد حل يفي بالغرض دون الحاجة إلى تبديل تجهيزات الحاسب ... لذلك تم إنتاج معالجات تحمل علامة Black Edition  , المعالجات التي تحميل هذه العلامة تعني قدرة المعالج على تحمل مراحل رفع سوية متقدمة جداً قد تصل إلى ضعف التردد الحقيقي أحياناً ولكن في حال كانت الرقاقة تدعم هذه القدرة , فوجود مثل هذه الميزة مفيدة جداً لأصحاب الأعمال التي تحتاج قدرة معالجة كبيرة أو لعشاق الألعاب
 
مقارنة
في المقارنات التالية .. مقتطفات من موقع TomsHardware  العالمي ... تظهر مدى تفوق معالجات AMD  على معالجات من إنتل تفوقها بالسعر
اختبار على برنامج الرسم ثلاثي الأبعاد 3DMAX  ... تعبئة صورة بدقة 1920x1280  ... التقييم بالثواني ... كلما قل العدد كلما كان الأداء أفضل


 
اختبار على برنامج الرسم ثنائي الأبعاد PhotoShop CS4  تطبيق ستة فلاتر على صورة بلاحقة TIF  بحجم 69  ميغا بايت ... النتائج بالثواني ... الشريط الأقصر يعني نتائج أفضل
 

اختبار على برنامج الضغط WinRAR  ... أقصى قدرة ضغط ... النتائج بالثواني... الشريط الأقصر يعني نتائج أفضل

 

 
اختبار على لعبة Far Cry2  .. النتائج بمعدل الإطارات في الثانية ... الشريط الأطول يعني نتائج أفضل


 
الاختبار على برنامج الاختبار PCMark Vantage  ... النتائج بالنقاط ... الشريط الأطول يعني نتائج أفضل 


 

تاريخ الإنشاء : 01/12/2010  |   آخر تعديل : 2010-01-14 11:24:45

طباعة إرسال إلى صديق أدخل تعليقك