البريد الإلكتروني:

الذاكرة المدمجة مع الأقراص الصلبة

الذاكرة المدمجة مع الأقراص الصلبة

تسمى أحياناً Buffer  وتسمى أحياناً أخرى Cache  كما يطلق عليها مصطلح Cache Buffer  بكل الأحوال ... هي ذاكرة مرفقة مع القرص الصلب ... ذاكرة الكترونية سريعة كالتي تستخدم في الذاكرة RAM  والتي تسمى DRAM ... لذا تحتاج إلى تغذية كهربائية لتقوم بعملها ...
هذه الذاكرة لها مهمة الوسيط بين الحاسب وبين الأقراص الداخلية للقرص الصلب Platters  وذلك لسبب واضح هو فرق سرعة العمل بين الحاسب ككل وبين الأقراص الداخلية.. وتتراوح أحجامها حالياً بين 2 إلى 32  ميغا بايت .  
الأقراص الداخلية للقرص الصلب Platters  تعمل ميكانيكياً لذا فأداءها أبطئ من أداء الحاسب ككل لذلك توجب وجود ذاكرة تكون هي الوسيط بين هذه الأقراص وبين الحاسب سواء في عمليتي القراءة و الكتابة
في عملية القراءة ... أي عندما يطلب الحاسب أي معلومات من القرص الصلب في الحقيقة هناك اختلاف في تحديد ماهية عمل هذه الذاكرة بالضبط أو ربما يعود الأمر حسب الشركة المصنعة للقرص وكلا الفكرتين منطقيتين
 الفكرة الأولى تقول أنه عند طلب المعلومات من القرص الصلب فإن رأس القراءة سيبدأ بقراءة المعلومات من القطاع المطلوب الموجود على الأقراص الداخلية ويقرأ أيضاً القطاعات التي تليه لأنه غالباً ما يقوم نظام التشغيل بعد فترة بطلب القطاعات التالية للقطاع المطلوب ... قراءة القطاعات قبل طلبها تحفظ معلوماتها ضمن هذه الذاكرة تحت مسمى Unrequested Sectors  ... وعندما يقوم النظام بطلب هذه القطاعات فسيجدها ضمن الذاكرة وبذلك سيوفر انتظارها من الأقراص الداخلية وبالتالي سيكون تخاطب النظام مع القرص الصلب بشكل أسرع .
الفكرة الثانية تقول أن هذه الذاكرة أثناء عملية القراءة مهمتها هي الاحتفاظ بالمعلومات التي طلبها نظام التشغيل مؤخراً .. لأن نظام التشغيل غالباً ما سيعاود طلب هذه المعلومات ...
بغض النظر عن التفسير .. الفكرة الرئيسية أن الحاسب سيتخاطب مع القرص الصلب من خلال هذه الذاكرة ... فكلما كانت هذه الذاكرة أكبر كلما استطاعت استيعاب كم معلومات أكبر و بالتالي تستطيع تأمين كم معلومات أكبر إلى الحاسب دون الرجوع إلى الأقراص الداخلية باعتبارها بطيئة .
في عملية الكتابة ... أي عندما يريد نظام التشغيل الكتابة على القرص الصلب ... فإن مهمة هذه الذاكرة هي استيعاب المعلومات التي يريدها نظام التشغيل وعندما تتم كتابتها إلى الذاكرة يعطي أمر لمتحكم القرص الصلب بأن يرسل إشارة إلى نظام التشغيل أنه تمت كتابة المعلومات إلى القرص ليتابع نظام التشغيل عمله , بعدها تقوم الذاكرة بتفريغ هذه المعلومات إلى الأقراص الداخلية دون أن يتأثر بذلك أداء نظام التشغيل
عملية الكتابة بهذا الشكل خطرة نوعا ما على المعلومات ... لأنه في حال انقطاع التيار الكهربائي أثناء وجود هذه المعلومات على الذاكرة فإن هذه المعلومات ستضيع وذلك نتيجة أن الذاكرة لا تحفظ المعلومات دون إمدادها بالطاقة

كيف يمكن الاستفادة من الذاكرة

إن الاستفادة من الذاكرة في عملية القراءة مفعلة بشكل افتراضي في أنظمة التشغيل ... أما الاستفادة منها في عملية الكتابة فهي تعمل مع نظام تشغيل XP   وما بعده ... في نظام VISTA  فقط تحتاج إلى تفعيل يدوي من خلال خصائص القرص كما في الصورة , أما في XP  و في Windows7  فهي مفعلة بشكل تلقائي .

مهند السيد – الشركة الهندسية للحواسب – إدارة التدريب والتطوير

تاريخ الإنشاء : 11/15/2009  |   آخر تعديل : 2009-11-16 17:27:56

طباعة إرسال إلى صديق أدخل تعليقك